الجميلي سفيراً!! - صحيفة حرب الإعلامية

صحيفة حرب الإعلامية إعلام متخصص وتطلع منظم لخدمة القبيلة الجمعة 22 ذو الحجة 1440 / 23 أغسطس 2019
جديد الأخبار الشيخ محمد عبود بن عبدالرحمن المعبدي يحصل على درجة الدكتوراه بتقدير ممتاز «» تجديد تعيين الاستاذ الدكتور فايز الحجيلي عميد للدرسات العليا بجامعة الملك سعود بن عبدالعزيز للعلوم الصحية «» مدير الأمن العام رئيس اللجنة الأمنية الفريق أول ركن خالد قرار الحربي : بدء إعداد الخطط للحج المقبل «» الاعلامي عبدالمطلوب مبارك البدراني يحتفل بزواج ابنه عبدالاله «» دعوة لحضور زواج الشاب محمد حميد السفري «» بعد ان تجاوز المائة عام 3 نصائح من "طائر الحرم".. عوض معوض الصبحي وهو في طريقه للصلاة «» مدير برنامج شباب مكة في خدمتك سعود الرحيلي : 600 شاب وفتاة خدموا ضيوف الرحمن في موسم الحج «» ترقية الشيخ منور عمر المخلفي رئيس كتابة العدل بمحافظة الحناكية للمرتبه الحادية عشر «» كما حدث في دبي.. " الكاتب عبدالله الجميلي" يطالب بإسقاط غرامات المخالفات المرورية «» تنمية خليص تكرم أعضاء مجموعة ساند التطوعية بوسام الحج الذهبي «»
جديد المقالات أهمية الغياب «» شعراء المحاورة ومحاصرة التعصب الرياضي! «» النجاح في زمن التفاهة! «» كنز العلا وحراك الهيئة «» حراك العلا الذي لا يتثاءب! «» حج وتكريم «» تقديس أردوغان بـ 15 راتباً ! «» شكرا ...بيضان الوجيه «» هامش الإسلام العريض «» نجحت المملكة ولا عزاء للمتربصين! «»




المقالات جديد المقالات › الجميلي سفيراً!!
الجميلي سفيراً!!


* ذاتَ ليلةٍ وقبل أنْ أنام فَكرتُ لو قُدِّر لي أن أكُون سفيراً لوطني خارج حدوده؛ فماذا سأفعل لخدمته؟!، أصدقكم بمجرد أن اقتحم عقلي ذاك الخيال شعرتُ بالعِزِّ والفَخَار؛ فسأكون حاملاً لـ(لِوَاء خَيْر الدِّيَار، وموْطن الحرمين الشريفين، وقِبلَة المسلمين الذين يُقَارب عددهم الــ2 مليار، وبلد السّلام، التي غايتها حضور التعايش بين جميع أتباع الأديان والثقافات على اختلاف أطيافهم).

* مشاعِرُ الفَخَار تلك وجدتُها قد حمّلَتْنِي أمانة كبيرة؛ ليتكرّر سؤالي ماذا سأفعل؟ وكيف سأقوم بأداء تلك الرسالة؟!.

بداية لن أكتفي أبداً بوجاهة ذلك المنْصب، التي جاءت من تلك المكانة العالمية التي تَتَمَتع بها (المملكة)، فلن أكون تَقليْدياً في خُطُواتي، ولن أظَلّ قابعاً بتلك الفِيلَّا الفاخرة التي أُمِّنَتْ لِي، ولن أبقى حبيساً لمكاتب السَفَارة، ليكون دوري أن أكون موقّعاً على تَأشيرات الزيارة.

* بل سأترك تلك المهمة لأحد الموظفين مع تقديري للجميع، أما (أنا العَبد الفقير) فسيكون عملي أكثر خارج السفارة، وليس داخلها؛ حيث سأواصل الليل بالنهار لخدمة أبناء بلدي في إقامتهم أو زياراتهم للدّولة التي اُنْتُدِبْتُ لها، وكذا تعزيز علاقاتها مع وطني على كافة الصُّعُد.

* فانطلاقاً من منهجية وطني التي تحرص على الاهتمام بالمواطن أياً كان، وكذلك التواصل الصادق مع مختلف الدول دون المَسَاس بشؤونها الخاصة، سأفتح أبواب السفارة وأدوات تواصلها المتعددة لرعاية المواطنين مُقِيْمينَ أو زُوَّاراً، ومتابعة أحوالهم على مدار الساعة، ثمّ سأبني جِسْراً مَتيْنَاً من العلاقات الودية أساسها الاحترام؛ فاقتصادياً سأعمل مع الحكومتين هنا وهناك وكذا القطاع الخاص في التفتِيش عن الفُرص المتاحة في مجالات التجارة والصناعة، وذلك من خلال تنظيم الزيارات المتبادلة، وإقامة المعارض والملتقيات المشتركة، وتذليل المُعوِّقَات بالتعاون مع المؤسسات المعنيّة.

* ثمّ سعياً للتعريف بحضارة وَطَنِي، وجهوده في خدمة الإنسانية وسياساته العادلة سأبذل الجهدَ كُلَّهُ ثقافياً وإعلامياً، عبر العديد من المناشط، التي منها: إقامة معْرض دوري -إنْ لم يكن دائماً- يسلط الضوء بواسطة العروض المرئية والصور والندوات والمحاضرات على تاريخ (مملكة الإنسانية)، وسِمَات مجتمعها الطّيب، وتطورها وبرامجها المستقبلية، وعطاءاتها الدائمة في البحث عن خَيْر البشرية.

* أيضاً في ذات الإطار سأُسَاهِم بإنتاج أفلام أو برومات قصيرة بلغة البلد، مع العمل على نشرها في القنوات الفضائية الأشهر، وفي مواقع التواصل الأنشط هناك بدعم من الشركات الكبرى الراعية.

* أخيراً أرجوكم أعزائي لاتذهبوا بعيداً، فغَداً سأواصل معكم مراحل وبرامج خُطّتِي لخدمة وطني استجابة للخيال الذي نصَّبَنِي سفيراً له، وتفضلوا بمشاركتي بمقترحاتكم التي أعتز بها دائماً، فهي تاج على رأسي.

|



عبدالله منور الجميلي
عبدالله منور الجميلي

تقييم
0.00/10 (0 صوت)

تابعنا على الفيس بوك
تابعنا على تـويـتـر
كافة الحقوق محفوظة لـ www.harb10.com © 1440
التطوير والدعم بواسطة :WEBQNNA NET
Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.