فوق الكواكب البعيدة - صحيفة حرب الإعلامية

صحيفة حرب الإعلامية إعلام متخصص وتطلع منظم لخدمة القبيلة الأربعاء 10 جمادى الأول 1440 / 16 يناير 2019
جديد الأخبار أمير المنطقة الشرقية يقلد مدير جوازات المنطقة الشرقية اللواء محمد سليمان العوفي رتبته الجديدة «» محافظ الحناكية يستقبل وكيل #جامعة_طيبة للفروع الدكتور عمر النزهة الزغيبي «» الأمير أحمد بن فهد يهنئ مدير جوازات الشرقية اللواء محمد سليمان العوفي بترقيته لرتبة لواء «» أبناء قبيلة حرب المتواجين في شرورة يحتفون بـ اللواء سلطان موسى اللهيبي «» النيابة تباشر التحقيق في قضية مقتل الشاعر احمد القريقري رحمه الله «» طلال بن عبدالعزيز بن عمر الجحدلي يستضيف العميد عبدالله بن محمد بن شريف الجبرتي السلمي وجماعته «» مكتب تعليم جنوب بريدة يكرم الاستاذ بدر خالد الجميلي بدرع التميز «» الاستاذ محمد سعيد الجهني بـ ضيافة مدير صحيفة حرب الإعلامية «» الشيخ عبداللطيف مريبد بن هنود بن ربيق يستضيف عدد من المشائخ والاعيان «» مدير تعليم جدة شكر مدير مكتب تعليم خليص الأستاذ توفيق حميد الشابحي «»
جديد المقالات في رثاء مسعد بن دواس الأحمدي –يرحمه الله- «» التفوق الكيفي للمواطن «» كابوس التقاعد! «» ظاهرة الدرون «» المدينة تعلنها: دعوها فإنها منتنة! «» فتاة سعودية هاربة.. ماذا نفعل؟ «» التيار العقلاني «» أوليَّات أُخرى للمدينة على المملكة «» أوليات المدينة على المملكة «» تصميم منازلنا هل يناسبنا؟ «»




المقالات جديد المقالات › فوق الكواكب البعيدة
فوق الكواكب البعيدة


جاذبية الكواكب تلعب دوراً مهماً في تحديد أشكال المخلوقات فوقها.. فإن كان وزنك فوق كوكب الأرض 100 كلغم «وأعتذر عن ضخامة الرقم» سيصبح فوق المريخ 38 كلغم، وفوق الزهرة 91 كلغم، وفوق نبتون 119 كلغم، وفوق المشتري 234 كلغم..

حين تهبط فوق المشتري ستلتصق بالأرض وتعجز عن الوقوف؛ لأن قوة الجاذبية تفوق قوة العضلات في ساقيك.. أما على كوكب المريخ فستشعر أنك خفيف، وتستطيع القفز كالضفدع لمسافات بعيدة..

والسبب في كلا الحالتين أن عضلات ساقيك نمـت بالقدر الذي يناسب وزنك فوق كوكب الأرض «100 كلغم» وبالتالي تعجز عن التعامل مع وزنك فوق المشتري «234 كلغم» في حين ستكون أكـثر من حاجتك فوق المريخ «بحيث يصبح لديك فائض قوة بنسبة 62 %»..

حين تعيش لفترة طويلة على كوكب أصغر من الأرض تبدأ عضلاتك بالضمور والتآكل.. فكما تنمو عضلاتنا بفضل جاذبية الأرض تضمر بسبب ضعف الجاذبية وخفة الوزن فوق الكواكب الصغيرة «ولهذا السبب يصعب على رواد الفضاء السير حين يعودون بعد عيشهم في المحطات الفضائية لعدة أشهر»..

في حال استوطنت المريخ، وأنجبت أطفالاً، ستلاحظ أنهم لا يملكون عضلات قوية وأن أجسادهم غدت أكثر طولاً وأقل وزناً.. فـلأنهم لم يتعرضوا لقوة جذب كبيرة لا «تتربى» لديهم عضلات كبيرة وتنطلق قاماتهم نحو الأعلى.. وعكس هذا يحدث لو أنهم ولدوا فوق كوكب ضخم كالمشتري حيث تصبح عضلاتهم ضخمة جداً ومكتنزة جداً مع قصر في القامة للتغلب على جاذبية المشتري الكبيرة...

وجيلاً بعد جيل «سواء على المريخ أو المشتري أو أي كوكب بعيد» تتواءم العلاقة بين جاذبية الكوكب وجسم الإنسان حتى يظهر جيل يختلف تماماً عن الموجودين فوق كوكب الأرض..

ومفارقة النمو هذه توضح كيف تساهم الجاذبية الأرضية في صياغة أشكالنا البشرية.. فـلو اختلفت قوتها قليلاً أو كثيراً لما بقينا بهذا الشكل الحالي.. فمزيد من قوى الجذب يجعل أجسادنا أضخم وأقصر وأكثر اكتنازاً بالعضلات، في حين أن جاذبية أقل تجعلنا أضعف وأنحف وأكثر طولاً «مثل مخلوقات الأفاتار»..

... وبالإضافة لهذه الحقيقة العجيبة هناك حقيقتان مهمتان نستنتجهما من هذا المقال:

الأولى: إن تمارين الحديد يمكنها الحد من تدهور عضلاتنا في سن الشيخوخة «كونها تفرض عليها جاذبية أعلى»...

والثانية: إن الجنس البشري «بشكله الحالي» لا يمكن أن يظهر على كوكب آخر غير الأرض.. إلا في حالة وجود توائم للأرض تتشابه معها في كل شيء.

|



فهد عامر الأحمدي
فهد عامر الأحمدي

تقييم
0.00/10 (0 صوت)

تابعنا على الفيس بوك
تابعنا على تـويـتـر
كافة الحقوق محفوظة لـ www.harb10.com © 1440
التطوير والدعم بواسطة :WEBQNNA NET
Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.