إسحاق عظيموف - صحيفة حرب الإعلامية

صحيفة حرب الإعلامية إعلام متخصص وتطلع منظم لخدمة القبيلة الأحد 17 رجب 1440 / 24 مارس 2019
جديد الأخبار أبناء الشيخ سعود بن صنت ابن حمدي الفريدي رحمه الله يستضيفون عدد من المشائخ والاعيان والوجهاء «» الشيخ غازي المغربي يُثمِّن لمحافظ خليص تخليد اسم الشيخ «ابن مرعي» «» البطل نايف الوهبي يروي تفاصيل إنقاذه لمعلمة بريدة من اعتداء شخصين «» مساعد الشؤون التعليميه بتعليم الرس يكرم الاستاذ حامد محمد الطريسي «» معالي مدير الامن العام الفريق اول ركن خالد قرار الحربي : لا صحة لدمج قطاعات أمنية ونسير على منهجية «» برعاية الدكتور عبيد اليوبي العلمي بجامعة المؤسس يقيم ملتقى التجربة الوقفية السعودية والماليزية «» الشيخ صالح يبين رأيه بعد الجدل الذي أثاره رجال دين عن "صحة البخاري". «» في حوار مع جريدة الرياض . . . د. دلال الحربي: تجربة مجلس الشورى منحت المرأة الثقة والمشاركة في صناعة القرار «» قبيلة الردادة تكرم ابنها الشيخ مجاهد فيصل الردادي بمناسبة حصوله على جائزة الملك سلمان بن عبدالعزيز لحفظ القرآن الكريم «» الاتجاهات الحديثة في القصة القصيرة المعاصرة في المملكة العربية السعودية كتاب جديد لـ الشاعر والاديب عبدالرحيم الاحمدي «»
جديد المقالات مشاريع عمرانية لإسعادنا «» هدية ياسر وماهر للجمعيات الخيرية «» نحن.. والتصحّر الفني!! «» أعطني مسرحًا.. وارمني في الغد! «» السعودية وكأس العالم 2022 «» من وجد إجابة سؤاله.. فليتمسّك بها «» القتل لا يحدث فجأة!! «» فيصل بن سلمان ورسالة الإعلام «» البندري بنت عبدالرحمن الفيصل «» موقف المملكة ثابت تجاه فلسطين «»




المقالات جديد المقالات › إسحاق عظيموف
إسحاق عظيموف
عرفت هذا الاسم في وقت مبكر من حياتي من خلال قصص الخيال العلمي.. أذكر أنني جمعت مصروفي طوال شهر كامل لشراء كتاب بعنوان «نسبية الضلال»، كنت أراه كثيراً في إحدى المكتبات.. ظننته واحداً من روايات عظيموف المترجمة، فـإذ هو مجموعة رائعة من مقالات خاصة بالنظام الشمسي والأجرام الفضائية.. ماتزال أشياء كثيرة منه عالقة في رأسي من أهمها مقدمته التي يشير فيها إلى أن آراءنا ليست كاملة أو صحيحة 100 %، ولكنها نسبية ومتأرجحة بين المعقول والممكن والمستحيل.

وإسحاق عظيموف كاتب وعالم أميركي «من أصل روسي»، ولد في بيتروفيتشي الروسية العام 1920، وهاجرت أسرته في سن الثالثة إلى أميركا، ومات في نيويورك العام 1992. ولد لأسرة من اليهود الأشكانز «يهود أوروبا الغربيين»، واسمه الحقيقي إسحاق أزيموف «ترجمت خطأ للعربية عظيموف».

عمل كأستاذ جامعي، ويعـد من أشهر كتاب الخيال العلمي وأكثرهم غزارة، وله 500 كتاب ورواية. أحب الناس كتاباته بسبب مزجه الرائع بين العلم والخيال والتنبؤ بالمستقبل.. من أشهر رواياته «الغسق» و»رياح التغيير» و»أنا الروبوت» وسلسة «الأساس» التي تتحدث عن معاناة الأرض بعد انهيار النظام الإمبراطوري في المجرة.. كتب أيضاً في الطب والتشريح والأديان والروايات البوليسية، ومن أشهر كتبه في هذا المجال: جسد الإنسان، وجريمة في الآيبي، ودليل أسيموف لأخطاء الإنجيل.

وبالإضافة للكلمات التي ابتكرها في الإنجليزية ابتكر ما أصبح يسمى في علم النفس بــعقدة فرانكشتاين «وهي خوف البشر اللاواعي من تمرد الروبوتات والأجهزة الذكية التي يصنعونها بأنفسهم».. ولضمان عدم تمرد الأجهزة الذكية نشر العام 1942 قصة قصيرة بعنوان التملص، بطلها رجل آلي تمت برمجته وفــق ثلاثـة قوانين تضمن سلامة البشر. وبسرعة اشتهرت هذه القوانين «عدم إيذاء المالك، وطاعة المستهلك، وسلامته من الأعطال» لدرجة أصبح من الصعب تأليف رواية خيالية لا يتقيد فيها الروبوت بهذه القوانين، خصوصاً أن عظيموف هـو أول من ابتكر كلمة «روبوت» في روايته «الكاذب» العام 1941.. وسرعان ما تحولت هذه القوانين إلى «أساسيات» في عالم الصناعة والبرمجة سواء تعلقت بصاروخ باليستي أو كمبيوتر وجوال.

ومثـل الأدباء الخياليين كافة؛ مازالت روايات عظيموف تضم الكثير من الأفكار والنبوءات والتقنيات المستقبلية التي لم تكشف أو يتم تطبيقها حتى اليوم.

|



فهد عامر الأحمدي
فهد عامر الأحمدي

تقييم
2.91/10 (7 صوت)

تابعنا على الفيس بوك
تابعنا على تـويـتـر
كافة الحقوق محفوظة لـ www.harb10.com © 1440
التطوير والدعم بواسطة :WEBQNNA NET
Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.