"طِيب".. تبحث عن مدينة بلا تدخين - صحيفة حرب الإعلامية

صحيفة حرب الإعلامية إعلام متخصص وتطلع منظم لخدمة القبيلة الأحد 17 رجب 1440 / 24 مارس 2019
جديد الأخبار أبناء الشيخ سعود بن صنت ابن حمدي الفريدي رحمه الله يستضيفون عدد من المشائخ والاعيان والوجهاء «» الشيخ غازي المغربي يُثمِّن لمحافظ خليص تخليد اسم الشيخ «ابن مرعي» «» البطل نايف الوهبي يروي تفاصيل إنقاذه لمعلمة بريدة من اعتداء شخصين «» مساعد الشؤون التعليميه بتعليم الرس يكرم الاستاذ حامد محمد الطريسي «» معالي مدير الامن العام الفريق اول ركن خالد قرار الحربي : لا صحة لدمج قطاعات أمنية ونسير على منهجية «» برعاية الدكتور عبيد اليوبي العلمي بجامعة المؤسس يقيم ملتقى التجربة الوقفية السعودية والماليزية «» الشيخ صالح يبين رأيه بعد الجدل الذي أثاره رجال دين عن "صحة البخاري". «» في حوار مع جريدة الرياض . . . د. دلال الحربي: تجربة مجلس الشورى منحت المرأة الثقة والمشاركة في صناعة القرار «» قبيلة الردادة تكرم ابنها الشيخ مجاهد فيصل الردادي بمناسبة حصوله على جائزة الملك سلمان بن عبدالعزيز لحفظ القرآن الكريم «» الاتجاهات الحديثة في القصة القصيرة المعاصرة في المملكة العربية السعودية كتاب جديد لـ الشاعر والاديب عبدالرحيم الاحمدي «»
جديد المقالات مشاريع عمرانية لإسعادنا «» هدية ياسر وماهر للجمعيات الخيرية «» نحن.. والتصحّر الفني!! «» أعطني مسرحًا.. وارمني في الغد! «» السعودية وكأس العالم 2022 «» من وجد إجابة سؤاله.. فليتمسّك بها «» القتل لا يحدث فجأة!! «» فيصل بن سلمان ورسالة الإعلام «» البندري بنت عبدالرحمن الفيصل «» موقف المملكة ثابت تجاه فلسطين «»




المقالات جديد المقالات › "طِيب".. تبحث عن مدينة بلا تدخين
"طِيب".. تبحث عن مدينة بلا تدخين


* «حَبِيْبَتِي المدينة المنورة» هي مدينة الإنسانية، وعاصمة الإسلام الأولى والأبدية، وفيها أطهر الأجواء وأكثرها صِحَّةً في العالم، فيكفيها أنها تعَطّرت بأنفاس سَيِّد البشرية نبينا محمد صلى الله عليه وسلم؛ ولذا كانت سبَّاقة لمحاولة الوصول لغايةٍ نبيلة، وهي «أن تكون خالية من وَبَاء التدخين»؛ وفي هذا الإطار حضرت جهود مشتركة من إمارتها وأمانتها وشؤونها الصحية، فيما كان النشاط الأبرز لـ(جمعية مكافحة التدخين فيه «طيّب») التي بدأت «لجنةً» عام 1409ه، وتحوَّلت إلى «جمعية» سنة 1424هـ.

* فـ(طِيب) جاءت في مشوارها متميِّزة ببرامجها ومشروعاتها العلاجية، والتوعوية، وهي التي ركَّزت أكثر على الجوانب الوقائية من خلال استهداف الناشئة؛ ولذلك نشطت بفعاليات ومعارض تحتضنها المدارس المتوسطة والثانوية؛ إذ وصلت خلال عام واحد فقط لـ«77 متوسطة من أصل 82»، و«47 ثانوية من 49» داخل المدينة، و«60 أخرى» في المحافظات، يُصاحب ذلك منتديات ومخيمات تثقيفية عامة تشتمل على مسابقات وعروض مرئية ومسموعة وأفلام كرتونية ورسوم جاذبة ومؤثرة.

* أيضًا «جمعية طِيب» تحاول الوصول لأطياف المجتمع المدني كافة، من خلال القوافل والمعارض المتنقلة، والوجود في المناسبات العامة والأسواق الكبرى، وكذلك السعي لمصافحة موظفي الدولة ببرامجها في مختلف القطاعات، وهناك المشاركة في المؤتمرات الإقليمية والدولية المتخصصة، كما أن «الجمعية» لم تنسَ توعية زائري المسجد النبوي الشريف، وتذكيرهم بأهمية تنزيه المكان عن كل ما يُسيء له عبر أدوات الحوار، وتوزيع المطبوعات بلغات عدّة.

* ولأن «طِيب» تبحث عن الجودة، فهي تعمل دائمًا على تدريب موظفيها وتأهيلهم في مهارات الإدارة والقيادة، وقبل ذلك في فنون الحوار والاتصال والإقناع؛ فشكرًا لمجلس إدارتها الذي يضم نخبة من أعيان «طيبة الطيبة» الفاعلين في خدمتها، وشكرًا جدًّا وأبدًا لقائدها الأستاذ ناصر بن عبدالله العبدالكريم، مدير عام التعليم بالمدينة النبوية، ولمديرها التنفيذي الأستاذ محمد سليمان الأحمدي، ولجميع منسوبيها. وهذه دعوة قلبية لدعمها في شتى المجالات، والمساهمة في وَقْفها «ظِل الصدقة»، فهي والله تعمل الكثير، وتستحقّ الأكثر.

|



عبدالله منور الجميلي
عبدالله منور الجميلي

تقييم
0.00/10 (0 صوت)

تابعنا على الفيس بوك
تابعنا على تـويـتـر
كافة الحقوق محفوظة لـ www.harb10.com © 1440
التطوير والدعم بواسطة :WEBQNNA NET
Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.