أنا مشهور إذاً أنا موجود ! - صحيفة حرب الإعلامية

صحيفة حرب الإعلامية إعلام متخصص وتطلع منظم لخدمة القبيلة الخميس 20 شعبان 1440 / 25 أبريل 2019
جديد الأخبار ترقية محافظ خليص الدكتور فيصل غازي الحازمي إلى المرتبة الرابعة عشر «» الاستاذ إبراهيم عبدالرحمن الرحيلي يحصل على درجة الماجستير من جامعة طيبة بـ تخصص القياس والتقويم «» الاستاذ /هلال سعود الفريدي يحصل على شهادة الماجستير في الكيمياء العضوية من جامعه ولاية شرق تينسي في الولايات المتحدة الامريكيه «» ثانوية الحيسونية تقدم درع شكر وتقدير لمدير مكتب التعليم بعقلة الصقور ولمدير شرطة عقلة الصقور «» معالي مدير الأمن العام الفريق أول ركن / خالد قرار الحربي يرعى حفل تخريج دبلوم العلوم الأمنية لقطاع الأمن العام رقم 5 «» عميدة كلية العلوم بجامعة طيبة تكرم الدكتورة نجلاء سعد الردادي «» الشيخ صالح عبدالله السليمي يحصل على درجة العالمية للدكتوراه من الجامعة الإسلامية بتقدير ممتاز «» الاستاذ سعود لافي المطرّفي يحصل على درجة الماجستير في العلاج الطبيعي من جامعة كاردف بالمملكة المتحدة «» محافظ ينبع سعد السحيمي يسلم 55 وحدة سكنية بحي السديس بدعم من "سابك" «» امير مكه يكرم المهندس خالد الغانمي بعد حصوله على جائزة الريادة والإبتكار بجامعة الملك عبدالله للعلوم والتقنية كاوست «»
جديد المقالات اختلاف المصطلحات ودلالتها «» لا تُطل الانتظار على أرصفة الحياة! «» الحنين للماضي ورفض الواقع! «» المجد لأبطال أمن الدولة «» سقط الأغبياء وضحك السعوديون! «» دوام الموظفين من منازلهم! «» دعوة لعودة الاستعمار! «» صديق المعـتمر «» المشهد الحضري للمدن السعودية «» جولة في ربوع القصيم «»




المقالات جديد المقالات › أنا مشهور إذاً أنا موجود !
أنا مشهور إذاً أنا موجود !
ليست الشهرة ذنباً حتى نستغفر الله منه، وليست عيباً حتى نترفع عنه، ولكنها أيضاً ليست أولوية توضع في أعلى سلم الأولويات، فهناك أمور أهم وأبقى، والشهرة في عمومها ليست أمراً سيئاً، (فالذكر الحسن) بين الناس أمر رائع، ولكن مقاييس الشهرة هذه الأيام أصبحت متسامحة مع الحماقة، ومتساهلة مع الرذيلة، وأصبح الكثير من الكبار والصغار يسعون إليها، بأي وسيلة كانت، دون اهتمام بعواقب الأمور، تقول المذيعة الشهيرة (أوبرا وينفري): إذا اشتهرت دون أن تعرف نفسك، فسوف تتكفل الشهرة بتكوينك.
مشهور ماذا تعني هذه الكلمة؟ أهي تعني أن يكون الإنسان معروفاً عند عدد كبير من الناس، وماذا في ذلك، هولاكو وهتلر والخميني ومعمر القذافي وبشار الأسد، جميع هؤلاء مشاهير، ولكن بماذا؟!
ليست العبرة بأن يكون الإنسان مشهوراً، ولكن العبرة بماذا يشتهر، لذلك لابد أن تتبع كلمة مشهور صفة حسنة، كأن تقول فلان مشهور بالكرم، أو مشهور بالطيب، أو مشهور بإجادته مهارة من المهارات، أو مشهور بإتقانه فناً من الفنون، أما كلمة مشهور وحدها لا تسمن ولا تغني من جوع، فكثير من مشاهير هذه الأيام لو أردت أن تصف شهرته بكلمة مناسبة توضح حقيقته، لقلت فلان مشهور بالسخافة، أو مشهور بالحماقة، أو مشهور بمقالبه المريضة، أو فلانه مشهورة بتصوير جسدها للناس، أو مشهورة بالكذب على متابعيها واستنزاف جيوبهم، وللأسف هذه هي الحقيقة التي نغض الطرف عنها، ونتجاهلها ونلتف حولها، حتى أصبح أبناؤنا يستحسنون هذه الشهرة ويتمنونها، فنحن من شجعهم عليها، عندما لم نوضح لهم الحقيقة.
إن كنت باراً بوالديك فأنت مشهور عندهم.
إن كنت حسن الخلق لطيف المعشر، فأنت مشهور بين أصدقائك ومعارفك وجيرانك
إن كنت مجتهداً في دراستك، أو مثابراً في عملك، فأنت مشهور في مجالك.
إن كنت زوجاً رائعاً، وأباً حنوناً، فأنت مشهور في بيتك وأسرتك.
إن كنت عبداً صالحاً، فأنت مشهور بصلاحك عند الله عز وجل وملائكته.
إن كنت تحب الشهرة وتبحث عنها، فوالله هذه هي الشهرة الحقيقية، التي تورث لك السعادة في الدنيا والآخرة، أما ما عدا ذلك فهي مجرد كماليات، إن جاءت عن طريق شرف ومهارة، فأهلاً ومرحباً، وإن جاءت بغير ذلك فلا حاجة لنا بها.
الشهرة مسؤولية، كان الأمام أحمد بن حنبل يقول بحزن: (اشتهرت .. اشتهرت… وددت أني في مكان لا يعرفني أحد ولا أعرف أحداً). وقال أيضاً: (أريد أن أكون في شعب بمكة حتى لا أُعرف، قد بُليت بالشهرة، إني أتمنى الموت صباحا ومساء).

|



باسم القليطي
باسم القليطي

تقييم
0.00/10 (0 صوت)

تابعنا على الفيس بوك
تابعنا على تـويـتـر
كافة الحقوق محفوظة لـ www.harb10.com © 1440
التطوير والدعم بواسطة :WEBQNNA NET
Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.