ماراثون ملاحقة محمد بن سلمان! - صحيفة حرب الإعلامية

صحيفة حرب الإعلامية إعلام متخصص وتطلع منظم لخدمة القبيلة السبت 18 جمادى الثاني 1440 / 23 فبراير 2019
جديد الأخبار وكيل المحافظة سعادة الأستاذ سمير علي الحازمي يفتتح عدد من المشاريع بمحافظة الكامل «» العميد الدكتور أيوب بن حجاب بن نحيت : يكشف ملابسات فيديو نزع رتبة أحد الأفراد وتجريده من بدلته العسكرية «» الشيخ صالح المغامسي: الذبيح إسحاق وليس إسماعيل «» تكليف الاستاذة هند يوسف المورعي مساعدة لمدير إدارة كلية التصاميم والفنون بجامعة تبوك «» مساعدة مدير إدارة عمادة الدراسات العليا بجامعة تبوك الاستاذة زين يوسف المورعي على شهادة التميز في الاداء الوظيفي «» بتوجيه من معالي الدكتور عبدالعزيز السراني . . . "جامعة طيبة بينبع" تدشن حملة للتبرع بالدم للجنود البواسل «» معالي مدير الأمن العام الفريق أول ركن خالد قرار الحربي يتفقّد مقر تدريب الأمن العام بالرياض.. ويفطر مع الطلاب «» محافظ ينبع سعد مرزوق السحيمي يدشن الحملة التوعوية للقوات الخاصة لأمن الطرق «» القاص ساعد الخميسي يحيي أمسية " السرد القصصي " بـ مسرح جمعية الثقافة والفنون بجدة «» نظير جهودهم الملموسة.. ترقية 18 موظف ببلدية خليص «»
جديد المقالات أحرقوا كتبنا.. وما البديل؟! «» هيئة ذوي الاعاقة:اهل مكة ادرى بشعابها «» النقاد الفضائيون «» سعادة المدير في «الكرتون»! «» مدينة السوفييت العظيمة «» الله وحده يعرفهم! «» تويتر.. ليس ساحة للقضاء! «» الذكاء الاصطناعي ومناهج التعليم! «» حول العالم مع ذي الخلصة «» السياحة التعليمية: قوتنا الناعمة «»




المقالات جديد المقالات › ماراثون ملاحقة محمد بن سلمان!
ماراثون ملاحقة محمد بن سلمان!
حراك مذهل في سرعته ومحرج ومنهك في الحقيقة لـ«لياقة» وسائل الإعلام السعودية فضلا عن الدولية.. هذا ببساطة ما يمكن أن توصف به التحركات الأخيرة لعرّاب رؤية 2030 سمو ولي العهد الأمير محمد بن سلمان، التي تمثلت في زيارة وافتتاح عدد من المشاريع في مناطق مختلفة من المملكة بفارق سويعات قليلة بين كل مشروع وآخر، فخلال 24 ساعة تنقل الرجل، الذي يمثل الحلم السعودي الكبير بين العلا ورابغ ومكة، مدشنا مشاريع كبرى لبلاده، ومتفقداً في ذات الوقت التسهيلات والخدمات المقدمة لضيوف بيت الله الحرام.

يحدث ذلك في الوقت الذي تشن فيه وسائل الإعلام المعادية للرياض أشرس حملاتها التشويهية لإحباط الحلم السعودي أو تعطيله على الأقل، وهو الأمر الذي يؤكد أن لا شيء في هذا العالم يمكنه أن يقف عثرة في طريق السعوديين إلى المستقبل، وأن قطار رؤية 2030 انطلق بسرعة من المستحيل كبحه.

ذكرتني تحركات الأمير السريعة أمس الأول بإجابة سموه على الصحفي الأمريكي توماس فريدمان، وهي إجابة نشرها الأخير في مقالته الافتتاحية للنيويورك تايمز في شهر نوفمبر من عام 2017 التي عنونها بـ«ابن سلمان مستعجل».

كان فريدمان متوجسا في مقالته من الحراك السعودي السريع وغير المعتاد، وذكر في ختامها أنه سأل الأمير عن سبب استعجاله فأجابه الأمير: «إنني أخشى أنه في يوم وفاتي سأموت دون أن أحقق ما يدور في ذهني، الحياة قصيرة جدا، وقد تحدث الكثير من الأمور، كما أنني حريص جدا على مشاهدته بأم عيني، ولهذا السبب أنا في عجلة من أمري».

مر عام ونحو 3 أشهر على تاريخ نشر مقالة فريدمان، وتحولت ذات الصحيفة إلى الهجوم على السعودية راكبة موجة الدعاية اليسارية المضادة لترمب وحلفائه، لكن سرعة الحراك السعودي لم تتباطأ كما حلم خصوم الرياض، بل تضاعفت وما زال الأمير يذهل السعوديين قبل غيرهم من أبناء الشعوب الأخرى بحيويته وطموحه الذي ترك بصمته في أرواح كل الحالمين والمؤمنين بأن التاريخ والمستقبل يصنعهما طموح القادة العظماء وليس العكس.

اختصاراً، يمكنني القول بكل راحة ضمير إن ما يفعله سمو ولي العهد اليوم يمثل فعلياً أكبر حالة انتزاع لـ«الخوف على المستقبل» من صدور الناس، وهذا تحديدا ما تحتاجه الشعوب الحالمة لتنطلق بكل سرعة وثقة وطمأنينة نحو تحقيق أحلامها على أرض الواقع حتى وإن اجتمع العالم كله لإعاقتها.

|



هاني الظاهري
هاني الظاهري

تقييم
0.00/10 (0 صوت)

تابعنا على الفيس بوك
تابعنا على تـويـتـر
كافة الحقوق محفوظة لـ www.harb10.com © 1440
التطوير والدعم بواسطة :WEBQNNA NET
Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.