من كرم قبيلة حرب في{العاقلة والديات}(1)* - صحيفة حرب الإعلامية

صحيفة حرب الإعلامية إعلام متخصص وتطلع منظم لخدمة القبيلة الأحد 13 شوال 1440 / 16 يونيو 2019
جديد الأخبار الأستاذ سمير صنيتان الشعبي : غرفة القصيم تتيح التصديق الإلكتروني لمستندات وزارة العمل والتنمية الاجتماعية «» “تنمية خليص” تعقد اجتماعها الرابع وتناقش تفعيل يوم اليتيم «» تعيين الأستاذ تركي علي الذروي رئيسا لبلدية الجنوب بمدينة جدة «» ابناء الشيخ جزاء حمود العياضي رحمه الله يستضيفون عدد من اعيان ووجهاء قبيلة العياضات «» ترقية مدير عام فرع وزارة العمل والتنمية الإجتماعية بمنطقة المنورة المهندس عبدالله غازي المطرّفي إلى الثالثة عشر «» تكليف المهندس / فهد مرزوق البشري بالعمل مساعداً لمدير عام شؤون البلديات بالعاصمة المقدسة «» الشيخ محمد حمود القويضي العياضي يستضيف عدد من اعيان ووجهاء قبيلة العياضات «» مدير تعليم الطائف د. طلال مبارك اللهيبي : ما قامت به الميليشيات الحوثية عمل اجرامي بأبشع الصور «» عميد القبول والتسجيل فى جامعة طيبة الدكتور إبراهيم عوض الله العوفي: 7 تخصصات جديدة في جامعة طيبة للعام الدراسي المقبل «» الشيخ حميد محمد ابن نويهر الغانمي يتعرض لوعكة صحية «»
جديد المقالات مواقيت..! «» خير أُمة تشجع المتطوعين «» دوري المدارس لكرة القدم «» بنك الزمن «» الرجل الذي قتلته فتوى في صحيفة! «» المتنمرون الجدد «» ترحيل أولئك اللبنانيين!! «» دخيل البيضاني . رحل وهم قبيلته بقلبه «» إدارة بالتزكيات ومدرب بلا خبرات! «» من كرم قبيلة حرب في(العاقلة والديات) 2** «»




المقالات جديد المقالات › من كرم قبيلة حرب في{العاقلة والديات}(1)*
من كرم قبيلة حرب في{العاقلة والديات}(1)*

قال الله تعالى ((يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آَمَنُوا كُتِبَ عَلَيْكُمُ الْقِصَاصُ فِي الْقَتْلَى الْحُرُّ بِالْحُرِّ وَالْعَبْدُ بِالْعَبْدِ وَالْأُنْثَى بِالْأُنْثَى فَمَنْ عُفِيَ لَهُ مِنْ أَخِيهِ شَيْءٌ فَاتِّبَاعٌ بِالْمَعْرُوفِ وَأَدَاءٌ إِلَيْهِ بِإِحْسَانٍ ذَلِكَ تَخْفِيفٌ مِنْ رَبِّكُمْ وَرَحْمَةٌ،،،،،،،،، ))الآية،
وقال صلى الله عليه الله وسلم في الحديث المتفق على صحته؛؛ ؛ من قتل له قتيل , فهو بخير النظرين : إما أن يقتل , وإما أن يُفْدَى؛؛؛ فمن خلال هذه النصوص الشرعية وغيرها يتبين أن القصاص هو عقوبة أصلية لقتل (العمد) كما أن الدية تكون عقوبة أصلية في القتل الخطأ، وعقوبة (بديلة) في القتل العمد عند سقوط القصاص،عن القاتل،، ومن ذلك أن يسقطه أولياء الدم، ويرضوا بالدية، وأن عفوا لوجه الله تعالى فهو أفضل قال الله تعالى ((،،،،،، فمن عفا وأصلح فأجره على الله،،)) وقال تعالى((،،، وإن تعفوا أقرب للتقوى،،،،))الآية، إذا أولياء الدم مخيرون بين أن يأخذوا بعقوبة بالقصاص (حد) وهو من حقهم في قتل العمد وبين أن يعدول إلى العفو، وهم كذلك (أولياء) الدم مخيرون في العفو،، أما أن يكون العفو لوجه الله تعالى وهذا أفضل لا ريب وبين الأخذ بالعقوبة الأصلية (البديلة)في قتل العمد وهي الدية وهذا من حقهم، أيضا فكل ذلك لهم،، وما نتكلم عنه هنا هو الدية الواجبة على عاقلة الجاني، وجدير أن نعرج بتعريف مختصر عن العاقلة التي تجب عليهم غرم الدية عن الجاني(عاقلته) يقول الشيخ محمد بن عثيمين رحمه الله تعالى ،، (،،، والعاقلة هم العصبة سواء كانوا وارثين أم غير وارثين،،،) لاحظ قال العصبة فقط،،ولم يقل بغيرهم،، والمقصود بالدية التى تتحملها العاقلة هي العقوبة الأصلية بقتل غير العمد،،، هنا تعريف مختصر من علامة العصر رحمه الله ، ولفتة لطيفة وهي، قال العلماء؛،،(اللجنة الدائمة) بالمملكه العربية السعودية،،، أما دية العمد المحض فلا تحملها العاقلة، بل هي على الجاني خاصة ، وإذا تراضى أفراد العاقلة على التحمل معه أو مساعدته في الدية فلا بأس،،،وهنا مربط الفرس للمقال حيث قبيلة حرب العريقة لا تعتبر كلها (عاقلة للجاني) حيث عاقلة الجاني عصبته، إلا أنه من كرم القبيلة(حرب) ، ووفائها، وتكاتفها، وفطرتها الكريمة على البذل والعطاء، وأغاثة الملهوف ومساعدة المحتاج، جعلها تتصرف بكل أريحة وطيبة نفس وكأنها كلها هي عاقلة الجاني مع أنهم في الحكم الشرعي ليس كل رجالات القبيلة (حرب) تحت هذا المسمى (عاقلة الجانى) ولكن نفوس حرب الأبية والمروءة ،،،، يتبع

|



عبدالرحمن ذاير ابن ناحل
عبدالرحمن ذاير ابن ناحل

تقييم
0.00/10 (0 صوت)

تابعنا على الفيس بوك
تابعنا على تـويـتـر
كافة الحقوق محفوظة لـ www.harb10.com © 1440
التطوير والدعم بواسطة :WEBQNNA NET
Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.