الشيخ صالح المغامسي يوضح الموقف من "الإسرائيليات" وقراءة المسلم للتوراة والإنجيل - صحيفة حرب الإعلامية

صحيفة حرب الإعلامية إعلام متخصص وتطلع منظم لخدمة القبيلة الأحد 11 ربيع الثاني 1441 / 8 ديسمبر 2019
جديد الأخبار تهنئة من الاستاذ ناحي غزاي الجابري لـ العقيد محمد عبدالله الردادي بمناسبة ترقيته «» تهنئة من الاستاذ تركي نايف الجابري لـ العقيد محمد عبدالله الردادي بمناسبة ترقيته «» تجربتي الإعلامية كتاب لـ الإعلامي عبدالرحمن المزيني «» الشاعر والباحث سعيد مسعد السليمي يحتفي بعدد من المشائخ والاعيان والشعراء والاعلاميين «» عزاء ومواساة من الاستاذ بندر بن زبن بن نحيت لـ الاستاذ سلطان بن مبارك بن حطيحط اليوب «» تكليف المهندس غازي عبدالخالق الصاعدي "وكيلا لمعالي أمين العاصمة المقدسة «» وكيل الرئيس العام لشؤون الحرمين الشريفين للترجمة والشؤون التقنية الدكتور خليل الصبحى يقف ميدانياً على مشروع المستشعرات اللاسلكية «» معالي مدير الأمن العام الفريق أول ركن خالد قرار الحربي : القيادة حريصة على صحة رجل الأمن «» مدير جامعة الملك عبدالعزيز الدكتور عبدالرحمن بن عبيد اليوبي يطلق الدليل السنوي للمسؤولية الاجتماعية «» الشيخ صالح المغامسي يوضح الموقف من "الإسرائيليات" وقراءة المسلم للتوراة والإنجيل «»
جديد المقالات عباقرة أم مساكين ؟! «» أطلق قواك الذرّية! «» البيضان .. أكاديميون ومحسنون يقودون العمل الخيري «» زراعة الأسماء واستنباتها «» بين شارع العرب وتويتر السعودي! «» الشلة في الإدارة!! «» اتفاق الرياض خطوة مهمة في تاريخ اليمن «» العرب.. رجل العالم المريض! «» فضيحة التآمر التركي الإيراني على العرب! «» لماذا نتابع سخافات مشاهير الإعلام؟ «»




الأخبار أخبار القبيلة › الشيخ صالح المغامسي يوضح الموقف من "الإسرائيليات" وقراءة المسلم للتوراة والإنجيل
الشيخ صالح المغامسي يوضح الموقف من "الإسرائيليات" وقراءة المسلم للتوراة والإنجيل
الشيخ صالح المغامسي يوضح الموقف من


( صحيفة حرب الإعلامية ) : تطرق الشيخ صالح المغامسي، إمام وخطيب مسجد قباء في المملكة العربية السعودية إلى موضوع قراءة المسلم في الإنجيل عند المسيحية والتوراة عند اليهود، لافتا إلى أنه لا حرج في ذلك إن كان الشخص "متمكنا عقديا".

جاء ذلك في مقابلة للمغامسي على قناة MBC حيث قال: "تعين كثيرا على فهم بعض القضايا حتى عندما تسمعها من مستشرق أو من مؤرخ.. بعض العلماء يتوقف في هذا (قراءة المسلم في التوراة والانجيل) وأنا غالب الظن عندي أنه إذا كان متمكنا عقديا من دينه لا يحرم عليه شيء من هذا.."

وتابع قائلا: "قد قرأت في الإنجيل لكني التوراة لم أقرأ فيها لكن كان عندي نسخة من الإنجيل مترجمة من الإنجليزية وهي عندي في المنزل إلى الآن وكنت أقرأ فيها، وفيها أشياء مقبولة، أما التوراة فلم أطلع عليها اللهم إلا المتابعات لكعب وأقوله المنثورة في الكتب، أحيانا الإنسان يستطيع أن يجمع شيئا مما جاء في التوراة كوصف عمر والنبي صل الله عليه وسلم هذه ثبتت في التوراة ونقلها كعب وبعض الأحداث التي وقعت في زمن كعب كان كعب قد أخبر عنها من قبل وهو ما يسمى بالإسرائيليات عموما.."

وأضاف: "هذه الإسرائيليات كما تعلم فإن المذهب فيها على ثلاثة أحوال ما كان فيها موافقا لما جاء في ديننا نقبله وما كان فيها معارضا لما في ديننا نرده وما كان فيها مسقوط عنه في ديننا فلا نرده ولا نقبله على إطلاقه لكن تسمى من مليح العلم لا من متينه يعني يستأنس بها لا حرج لكن لا تجعل أصل يبنى عليه قاعدة شرعية".



|


تقييم
1.50/10 (11 صوت)

جديد المقالات

تابعنا على الفيس بوك
تابعنا على تـويـتـر
كافة الحقوق محفوظة لـ www.harb10.com © 1441
التطوير والدعم بواسطة :WEBQNNA NET
Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.