معالم وآثار من ديار قبيلة حرب - ماء الرجيع - صحيفة حرب الإعلامية

صحيفة حرب الإعلامية إعلام متخصص وتطلع منظم لخدمة القبيلة الأربعاء 13 ربيع الأول 1440 / 21 نوفمبر 2018
جديد الأخبار الجندي بنيان سعد الهويملي يتلقي شهادة شكر وتقدير من قيادة الواجب المشاركة بعاصفة الحزم واعادة الامل «» حرس الحدود بـجازان يكرم العريف فارس الصعيدي بعد إحباطه هجوم بـزورق مفخخ «» خبير الطقس معاذ الاحمدي : اشتداد الحالة المطرية نهاية الأسبوع في هذه المناطق «» وكيل الرئيس العام لشؤون المسجد النبوي المكلف الشيخ صالح بن خالد المزيني يستقبل رئيس جمهورية الشيشان «» أ. د. ناجية الزنبقي تشارك بـ سبعة اختراعات في معرض Inova, 2018 بكرواتيا وتنال جائزة أفضل اختراع علمي «» الاستاذة حنان سليمان الزنبقي تحصل على الميدالية الذهبية في معرض الاختراعات العالمي بـ كرواتيا «» ابناء الشيخ سعود بن صنت بن حمدي الفريدي يتلقون تعزية من خادم الحرمين الشريفين وولي عهده الامين وسفير دولة الكويت لدى المملكه «» مدير التدريب الامن العام منطقة المدينة المنورة الرائد مظلي عبدالله عبدالرحمن اللقماني رتبته الجديدة «» مدير مرور المدينة المنورة العقيد دكتور صلاح سمار الجابري يقلد الرائد جمال بن مرزوق الصاعدي رتبته الجديدة «» أمير المدينة يقلّد المرافق الأمني الخاص العقيد محمد حمدان السريحي رتبته الجديدة «»
جديد المقالات السيل الشاهد العدل فصدقوه «» لماذا تشترك الأمم في هذه الخرافات؟ «» الملك سلمان: المواطن أولاً، وأشقاؤنا في القلب «» لا تنتظر هذه الاختراعات «» مشروعان ظلاميان في مواجهة السعودية! «» قطعت النيابة قول كل خطيب «» التأْمين الطبي.. 25 سنة من الدراسة!! «» مطر ..! «» المبادرون في التعليم!! «» عدالة سعودية.. ترفض المساومة والابتزاز «»




الأخبار ديار قبيلة حرب › معالم وآثار من ديار قبيلة حرب - ماء الرجيع
معالم وآثار من ديار قبيلة حرب - ماء الرجيع
معالم وآثار من ديار قبيلة حرب - ماء الرجيع


( صحيفة حرب الإعلامية ) أحمد المعبدي : ماء الرجيع ( الوطية حاليا ) الذي لم بنضب مائها وينبع صيفا وشتاء من مئات السنين ومهما مر من القحط وقلة الامطار ويقع بشامية عسفان على قدر 80 كم شمال مكة المكرمة وهي احد ديار قبيلة حرب حيث يسكنها قبيلة (بشر) من حرب وتقع اسفل حرة ( الجابرية ) جنوب غرب وقد وردة كثير من الروايات عن كيفية ظهور هذا الماء على سطح الأرض دون نقص في مستواه ودون أن يكون جاريا وفيه من الصفاء والعذوبة الشئ العجيب
فقد قيل ان ناقة الرسول صلى الله عله وسلم بركت بهذا المكان وقيل انها وطية الرسول بقدمه الشريفة ( والله هو العليم الخبير بذلك ) ومن يعرف طبيعة المكان يجد أن الأبار القريبة من (الوطية ) تقل بل تنضب مياهها وقد حدث عنها كبار السن في زماننا هذا أن مائها كما عهدوه لايزيد ولاينقص فسبحان الله

|


محتويات مشابهة

الاكثر مشاهدةً

تعليقات الفيس بوك


التعليقات
3784 "ناصر الرويثي"

سبحان الله العظيم ,,,المفروض ترمم العيون وتسور ويكون لها تنظيم وتستغل بطريقه منظمه افضل من ان تترك على هذا الحال عرضه للدمار وعوامل التعريه الطبيعيه وغير الطبيعيه ,,



تقييم
5.87/10 (129 صوت)

جديد المقالات

تابعنا على الفيس بوك
تابعنا على تـويـتـر
كافة الحقوق محفوظة لـ www.harb10.com © 1440
التطوير والدعم بواسطة :WEBQNNA NET
Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.