معالم وآثار من ديار قبيلة حرب - ماء الرجيع - صحيفة حرب الإعلامية

صحيفة حرب الإعلامية إعلام متخصص وتطلع منظم لخدمة القبيلة الخميس 18 صفر 1441 / 17 أكتوبر 2019
جديد الأخبار منصور مرشود البلادي، يحتفي ويكرم رجل الاعمال عودة مبارك البلادي «» الجامعة الإسلامية تنظم محاضرة " "الخوارج شوكة في خاصرة الأمة"، للشيخ الدكتور محمد بخيت الحجيلي. «» ترقية معالي الشيخ الدكتور / عبدالرحمن فايز الفريدي إلى رئيس محكمة استئناف «» تعيين الاستاذ نواف بن مرزوق الصبحي مديراً للعيادات الخارجية بمستشفى المدينة المنورة العام الف مبروك «» مستشار جمعية الثقافة والفنون بجدة الدكتور محمد السريحي يشارك بمهرجان المرأة العربية للإبداع بدورته الرابعة بالقاهرة «» تكليف الاستاذ فايز حسن السليمي محافظاً لمحافظة الشنان بمنطقة حائل «» نائب وزير العمل والتنمية الاجتماعية للتنمية ماجد عبدالرحيم الغانمي يزور مركز التأهيل الشامل لذوي الإعاقة بالمدينة المنورة «» خبير الطقس عبدالله الحربي : استمرار الاضطرابات الجوية الممطرة.. وهذه المناطق أكثر غزارة «» الشيخ صالح المغامسي : الوحدة الوطنية درعُ السعوديين الواقي ضد الأفكار الهدامة «» منهد الحجيلي يحصل على درجة الدكتوراة بتخصص علم الأمراض و الأورام من جامعة وريك «»
جديد المقالات مجرد سؤال عن تعاقد السبرمان «» إعلامنا.. والنيران الصديقة! «» معرض الصقور والصيد 2019.. حضارة وعراقة «» أردوغان في مهمة تحرير داعش! «» لماذا نجازف؟ وجمعية المدني الخيرية! «» ليش نجازف! «» القصيبي.. مثقف كوني..! «» محاكمة التاريخ «» ارسم حدود شخصيتك! «» العنف في مدارسنا ودقُّ الخُشوم! «»




الأخبار ديار قبيلة حرب › معالم وآثار من ديار قبيلة حرب - ماء الرجيع
معالم وآثار من ديار قبيلة حرب - ماء الرجيع
معالم وآثار من ديار قبيلة حرب - ماء الرجيع


( صحيفة حرب الإعلامية ) أحمد المعبدي : ماء الرجيع ( الوطية حاليا ) الذي لم بنضب مائها وينبع صيفا وشتاء من مئات السنين ومهما مر من القحط وقلة الامطار ويقع بشامية عسفان على قدر 80 كم شمال مكة المكرمة وهي احد ديار قبيلة حرب حيث يسكنها قبيلة (بشر) من حرب وتقع اسفل حرة ( الجابرية ) جنوب غرب وقد وردة كثير من الروايات عن كيفية ظهور هذا الماء على سطح الأرض دون نقص في مستواه ودون أن يكون جاريا وفيه من الصفاء والعذوبة الشئ العجيب
فقد قيل ان ناقة الرسول صلى الله عله وسلم بركت بهذا المكان وقيل انها وطية الرسول بقدمه الشريفة ( والله هو العليم الخبير بذلك ) ومن يعرف طبيعة المكان يجد أن الأبار القريبة من (الوطية ) تقل بل تنضب مياهها وقد حدث عنها كبار السن في زماننا هذا أن مائها كما عهدوه لايزيد ولاينقص فسبحان الله

|


محتويات مشابهة

الاكثر مشاهدةً

تعليقات الفيس بوك


التعليقات
3784 "ناصر الرويثي"

سبحان الله العظيم ,,,المفروض ترمم العيون وتسور ويكون لها تنظيم وتستغل بطريقه منظمه افضل من ان تترك على هذا الحال عرضه للدمار وعوامل التعريه الطبيعيه وغير الطبيعيه ,,



تقييم
2.03/10 (137 صوت)

جديد المقالات

تابعنا على الفيس بوك
تابعنا على تـويـتـر
كافة الحقوق محفوظة لـ www.harb10.com © 1441
التطوير والدعم بواسطة :WEBQNNA NET
Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.